مُدَوّنَةُ إِحْذَرُواْ و تَعَلَّمُواْ و تَبَيَّنُواْ

{هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ } (آل عمران:7)

تَحْرِيْمُ العُجْبِ :: لفضيلة الشيخ يحيى بن علي الحجوري حفظه الله

بسم الله الرحمن الرحيم

الجامع الصحيح مما ليس في الصحيحين

كتاب الأدب
تَحْرِيْمُ العُجْبِ

قال الإمام أحمد رحمه الله (ج3 ص 183 ) : حدثنا يحيى عن التيمي عن أنس قال: ذُكِرَ لي أنَّ رسول الله صلى الله عليه و سلم قال ــ ولم أسمعه منه ـــ : ((إِنَّ فِيكُمْ قَوْمًا يَعْبُدُونَ وَ يَدْأَبُونَ, حَتَّى يُعْجَبَ بِهِمْ النَّاسُ, وَ تُعْجِبَهُمْ أَنْفُسُهُمْ, يَمْرُقُونَ مِنَ الدِّينِ مُرُوقَ السَّهْمِ مِنَ الرَّمِيَّةِ)) .
هذا حديث صحيح على شرط الشيخين, ويحيى هو ابن سعيد القطان, والتيمي هو سليمان بن طرخان.
وقال الإمام أحمد رحمه الله(ج3 ص189):ثنا إسماعيل أنا سليمان التيمي ثنا أنس بن مالك فذكره.
إسماعيل هو ابن إبراهيم الشهير بابن عُلَيَّةّ
وأخرجه أبو يعلى(ج 7 ص 116 ) فقال رحمه الله: حدثنا وهب بن بقية, أخبرنا خالد, عن سليمان التيمي به.

سجلت هذه المادة

ظهر يومنا هذا

الخميس

19 من الربيع الثاني

1432هـ
للاستماع من هنا

المصدر من هنا

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: