مُدَوّنَةُ إِحْذَرُواْ و تَعَلَّمُواْ و تَبَيَّنُواْ

{هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ } (آل عمران:7)

مادة صوتية جامعة (طعونات حسين الحوثي وأتباعه في دين رب العالمين وصحابة نبيه الأمين)

بسم الله الرحمن الرحيم

 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه
ومن وآلاه أما بعد
فهذه رسالة عاجلة إلى من لا يزال يحسن الظن بالرافضة
الحوثيين !!!، من حيث مايعتقدونه

 

عن حسن نية منه ، أنه لا يسمع ! أو لم يرى ! أو من هذه
التعليلات

 

أن الحوثيين لا يسبون الصحابة وغيره
وهي مادة صوتية جامعة لأكثر من خمسين مقطع صوتي لحسين
الحوثي وأتباعه ، فيها الطعن في الله ، والطعن في ، رسوله
والطعن في الصحابة الكرام ، والطعن في عقيدة المسلمين

 

تبرئة للذمة أمام الله ، وإيصال الحجة للمعاند ، وتعليم لمن يجهل

 

والله من وراء القصد وحسبنا الله ونعم الوكيل
وهذه المادة بعنوان
طعونات حسين الحوثي واتباعه في دين رب العالمين وصحابة
نبيه الأمين

 

وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون

والحمد لله رب العالمين

 

تفضلوا

من الخزانة العلمية
من هنا
وهذا رابط مباشر
من هنا

جمعها أبو بشار علي محروس

المصدر شبكة العلوم السلفية

One response to “مادة صوتية جامعة (طعونات حسين الحوثي وأتباعه في دين رب العالمين وصحابة نبيه الأمين)

  1. أهل السنة طلاب العلم 7 يونيو 2014 الساعة 14:38

    http://www.ahlussunnahthullab.wordpress.com

    ترجمة مختصرة لأبي أحمد محمد بن سليم الأندونيسي
    عفا الله عنه

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبد الله ورسوله.
    أما بعد:
    فقد طلب مني أخي في الله أن أكتب ترجمتي، فأقول مستعينا بالله:
    فأنا أبو أحمد محمد بن سليم اللمبوري الأندونيسي من قرية لِمبورو من جزيرة الملوك، واسم الملوك مأخوذ من اللغة العربية، فإن أول مَن دخل جزيرة الملوك المسلمون من الجزيرة العربية، وكانت جدتي خديجة رحمها الله من بناتِها، وفي أيام الاستعمار الهولندي على أندونيسيا انتقلت جدتي مع عمها من جزيرة الملوك إلى قرية دُنكالَى في بُوتون بِجزيرة سولاويسي، وتزوجت هناك، ولها ثلاثة بنات، ومنها أمي رحمة الله عليهما.
    ورجعوا إلى جزيرة الملوك بعد استقلال أندونيسيا من الاستعمار الهولندي في سنة 1945 مـ، وقد رأيت جدتي وكنت صغيرا، وكانت صالحة فيما نحسبها والله حسيبها، وكانت تحب أستاذي أبا العباس حرمين بن سليم رحمة الله عليهما.
    وأما والدي فهو أبو حَرْمين سَلِيم جزاه الله خيرا، وُلد في قريتنا بِلمبورو، وكان يدرس في لِمبورو في قراءة القرآن نظرا في المصحف كما هو شأن التعليم القديم.
    وأما أنا فولدت بلمبورو (في 25/1/1985 مـ)، ولقد درستُ في المدرسة الإبتدائية المحمدية بلمبورو، ثم في المدرسة المتوسطة المحمدية، ثم المدرسة العالية المحمدية بلمبورو، وفي سنة 2004 مـ ذهبت إلى مدينة سورابايا في جزيرة جاوى ودرست بالجامعة الطبية، وفي هذه المدينة عرفت دعوة أهل السنة والجماعة بإرشاد أخي أبي العباس حرمين بن سليم اللمبوري رحمة الله عليه، وكان من طلبة العلم في المعهد بِجزيرة جاوى، وكان المدرسون في ذلك المعهد بعض الدعاة من طلاب الإمام مقبل بن هادي الوادعي رحمه الله.
    جزى الله أستاذنا أبا العباس حرمين بن سليم اللمبوري خير الجزاء وأسكنه الفردوس الأعلى، وقد أحسن إلينا وصبر علينا، بل هو السبب في معرفنا للدعوة السلفية.
    فلما انتهيت من الدراسة في الجامعة، وحثني أبو العباس رحمة الله عليه أن أرحل إلى المركز العلمي، ثم ذهبت إلى المركز العلمي وكان المدرسون من طلاب شيخنا الناصح الأمين يحيى بن علي الحجوري جزاهم الله خيرا، وبعد سنة أرسلني أستاذي أبو العباس رحمه الله إلى مركز دار الحديث بدماج اليمن.
    وأما مشايخي فمنهم:
    الشيخ الناصح الأمين أبو عبد الرحمن يحيى بن علي الحجوري عفا الله عنه.
    الأستاذ أبو العباس حرمين بن سليم اللمبوري رحمه الله (أخذت العلم منه في لِمبورو).
    الشيخ أبو عبد الله كمال بن ثابت العدني رحمه الله (أخذت العلم منه في دماج).
    الشيخ أبو عبد الرزاق رياض العُديني رحمه الله (أخذت العلم منه في دماج).
    الشيخ أبو حاتم سعيد بن دعاس اليافعي رحمه الله (أخذت العلم منه في دماج).
    الشيخ أبو إبراهيم محمد بن مانع الآنسي عفا الله عنه (أخذت العلم منه في المدينة السكنية بسعوان صنعاء، وهذا بعد هجرتنا من أرض دماج).
    بعض المشايخ الأجلة من أكابر طلاب شيخنا الناصح الأمين عفا الله عنهم (أخذت العلم منهم في دماج وفي صنعاء).
    ونسأل الله تعالى أن يحفظ علينا ديننا ودعوتنا ويدفع عنا الفتن ما ظهر منها وما بطن.
    سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك
    كتبه:
    أبو أحمد محمد بن سليم اللمبوري الأندونيسي
    عفا الله عنه

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: